Dialogue

Vocabulary

Learn New Words FAST with this Lesson’s Vocab Review List

Get this lesson’s key vocab, their translations and pronunciations. Sign up for your Free Lifetime Account Now and get 7 Days of Premium Access including this feature.

Or sign up using Facebook
Already a Member?

Lesson Notes

Unlock In-Depth Explanations & Exclusive Takeaways with Printable Lesson Notes

Unlock Lesson Notes and Transcripts for every single lesson. Sign Up for a Free Lifetime Account and Get 7 Days of Premium Access.

Or sign up using Facebook
Already a Member?

Lesson Transcript

باب الحديد
من إخراج المخرج اللامع يوسف شاهين ، باب الحديد هو تحفة فنية أخرى للسينما المصرية.
منع عرضه لمدة 12 عاما في مصر ، فقد عالج هذا الفيلم الموضوع الاستفزازي و المحرم للهوس الجنسي.
يدعى هذا الفيلم أيضا بمحطة القاهرة ، وانطلق عام 1958 ، من بطولة المخرج يوسف شاهين كالشخصية الرئيسية الى جانب هند رستم و فارس شوقي.
تجري أحداث الفيلم خلال يوم واحد في محطة القطار المصرية الرئيسية حيث يلعب شاهين دور بائع الجرائد الغريب الأطوار و المزعج قناوي.
تقوم رستم بدور حنومة ، وهي بائعة مشروبات غازية غير قانونية تتعرض للمضايقات المتكررة من رجال الشرطة.
حنومة ذات شخصية جذابة فتلفت انتباه قناوي ذا العينين المترصدتين.
تتعين علاقتهما الملتوية على خلفية شخصية شوقي، أبو صرب، وجهوده في تشكيل اتحاد في محطة القطار.
أبو صرب هو خطيب حنومة و هو معارض تام للكئيب قناوي.
تتلاعب حنومة بمشاعر قناوي دون أن يكون لديها أدنى فكرة بأنه مهووس جنسيا.
لا يفهم أي من الشخصيات الأخرى ما يمكن أن يلمحه الجمهور، وهي أن قناوي يمضي أيامه محدقا في عارضات الأزياء الملصقة على جدران كوخه و يبتهج باستمرار كالأخرق على أي جزء عذب من جسد المرأة يمكن أن تقع عليه عيناه.
استفزاز و سخرية حنومة منه يحول هوس قناوي الى الجنون ويعتاد على مطاردتها و يصبح معتدي جنسي .
فيلم شاهين ابتعد عن الأنواع النموذجية للأفلام المنتجة في مصر في ذلك الوقت.
بدلا من القطع الفنية المرحة ذات المشاعر الجيدة، فان باب الحديد يقدم واقع مظلم و قذر لا يود أي أحد مناقشته أو إظهاره في مصر، وبالتالي منع من العرض حتى 1987.
تم ترشيحه لجائزة الدب الذهبي في مهرجان برلين السينمائي عام 1958.

1 Comment

Hide
Please to leave a comment.
😄 😞 😳 😁 😒 😎 😠 😆 😅 😜 😉 😭 😇 😴 😮 😈 ❤️️ 👍
Sorry, please keep your comment under 800 characters. Got a complicated question? Try asking your teacher using My Teacher Messenger.
Sorry, please keep your comment under 800 characters.

user profile picture
ArabicPod101.com
Tuesday at 6:30 pm
Your comment is awaiting moderation.

من إخراج المخرج اللامع يوسف شاهين ، باب الحديد هو تحفة فنية أخرى للسينما المصرية. منع عرضه لمدة 12 عاما في مصر ، فقد عالج هذا الفيلم الموضوع الاستفزازي و المحرم للهوس الجنسي. يدعى هذا الفيلم أيضا بمحطة القاهرة ، وانطلق عام 1958 ، من بطولة المخرج يوسف شاهين كالشخصية الرئيسية الى جانب هند رستم و فارس شوقي.

تجري أحداث الفيلم خلال يوم واحد في محطة القطار المصرية الرئيسية حيث يلعب شاهين دور بائع الجرائد الغريب الأطوار و المزعج قناوي. تقوم رستم بدور حنومة ، وهي بائعة مشروبات غازية غير قانونية تتعرض  للمضايقات المتكررة من رجال الشرطة. حنومة ذات شخصية جذابة فتلفت انتباه قناوي ذا العينين المترصدتين. تتعين علاقتهما الملتوية على خلفية شخصية شوقي، أبو صرب، وجهوده في تشكيل اتحاد في محطة القطار. أبو صرب هو خطيب حنومة و هو معارض تام للكئيب قناوي. تتلاعب حنومة بمشاعر قناوي دون أن يكون لديها أدنى فكرة بأنه مهووس جنسيا. لا يفهم أي من الشخصيات الأخرى ما يمكن أن يلمحه الجمهور، وهي أن  قناوي يمضي أيامه محدقا في عارضات الأزياء الملصقة على جدران كوخه و يبتهج باستمرار كالأخرق على أي جزء عذب من جسد المرأة يمكن أن تقع عليه عيناه. استفزاز و سخرية حنومة منه يحول هوس قناوي الى الجنون ويعتاد على مطاردتها و يصبح معتدي جنسي .
فيلم شاهين ابتعد عن الأنواع النموذجية للأفلام المنتجة في مصر في ذلك الوقت. بدلا من القطع الفنية المرحة ذات المشاعر الجيدة، فان باب الحديد يقدم واقع مظلم و قذر لا يود أي أحد مناقشته أو إظهاره في مصر، وبالتالي منع من العرض حتى 1987. تم ترشيحه لجائزة الدب الذهبي في مهرجان برلين السينمائي عام 1958.